أخر الأخبار
latest

600x74

السعودية تلعب دوراً قيادياً في تنفيذ خطط التنمية المستدامة لعام 2030

  أكد معالي مندوب المملكة العربية السعودية الدائم لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله بن يحيى المعلمي، أن المملكة العربية السعودية تفخر بكونها أول دولة عربية تستضيف مجموعة العشرين، ورئاستها لمجموعة العشرين ستبقى خالدة في الذاكرة لاتخاذها إجراءات فورية للتخفيف من تأثير جائحة كورونا، وحماية حياة الناس وسبل عيشهم والحفاظ على كوكب الأرض وحمايته وتسخير إمكانات الابتكار لتشكيل آفاق جديدة.

السعودية تلعب دوراً قيادياً في تنفيذ خطط التنمية المستدامة لعام 2030

جاء ذلك في كلمة ألقاها السفير المعلمي، عقب تقديم رئيس الدورة الحالية لمجموعة العشرين السفير لويجي مارسيلو الممثل الإيطالي بمجموعة العشرين كلمة بلاده في الجمعية العامة للأمم المتحدة بمناسبة تسلم إيطاليا رئاسة مجموعة العشرين لعام 2021.

وأوضح أن المملكة العربية السعودية واصلت بوصفها رئيساً لمجموعة العشرين في عام 2020، البناء على الدبلوماسية متعددة الأطراف، بحيث التزمت بمبدئها، خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها العالم خلال جائحة كوفيد 19.

وشدد على إيمان المملكة العربية السعودية الراسخ بضرورة التعاون الدولي والتعددية لبلوغ حلول مفيدة لجميع الأطراف التي تواجه التحديات ولخلق الفرص للجميع، مشيراً إلى أن رئاسة المملكة لمجموعة العشرين تهدف إلى تعميق التعاون العالمي لاستفادة الجميع من الفرص التي يتيحها القرن الحادي والعشرين.

وقال معاليه: لقد أيدت حكومات مجموعة العشرين تحت رئاسة المملكة العربية السعودية في عام 2020، دعم مجموعة العشرين للتصدي لـكوفيد- 19 وتسهيل التعافي في البلدان النامية، مؤكداً أن المبادئ التوجيهية للمجموعة بشأن جودة البنية التحتية للتواصل الإقليمي، وتمويل التنمية المستدامة، تدفع المملكة للعب دور قيادي في التنفيذ الأمثل لخطة التنمية المستدامة لعام 2030 وهي خطة العمل التي أقرت في أديس أبابا.