أخر الأخبار
latest

600x74

إصدار دار "Graham " الجديد.. هدية العيد المثالية

قامت دار الساعات " غراهام- Graham" بكشف النقاب عن ساعات سوبولايت كربون سكالتون الرشيقة، ويزن هيكل ساعة Graham Superlight Carbon Skeleton أقل من 100 جرام. تتكون العلبة التي يبلغ قطرها 47 ملم من راتنج الإيبوكسي باللون الأحمر، بينما يساهم استخدام كربون 3K على نطاق واسع في كتلة الطراز التي تأتي بفخة الريش. يكشف الميناء المفتوح عن العديد من المكونات المتحركة ويوفر زناد الكرونوغراف وسيطًا مريحًا بين الساعة ومن يرتديها. تعد الساعة الجديدة من "Graham " هدية مناسبة في في عيد الفطر السعيد.

إصدار دار "Graham " الجديد.. هدية العيد المثالية

يزن هيكل الساعة أقل من 100 جرام. وعلى الرغم من انخفاض الكتلة، إلا أن جذع الطراز يظل قويًا بشكل ملحوظ. تتكون العلبة من راتنج الايبوكسي، باللون الأحمر. يوجد داخل هيكلها ألياف كربونية ممعدنة، تأتي بألوان برونزية، مما يضفي تباينًا رائعًا. 

تعمل الساعة بزناد العلامة التجارية الأسطوري الذي يتم تشغيلع بأصبع الإبهام، والموجود على الجانب الأيسر من العلبة. يتم تشغيل هذه الأداة باستخدام الإبهام، أسرع أصبع مؤثر. وبهذا التصميم، سيضع الشخص الذي يستخدم اليد اليمنى غريزيًا أصبعه الممتلئ على الزناد ويضغط عليه بشكل حدسي بسرعة فائقة.

من المزايا الرئيسية الأخرى لوضع التاج والزناد على اليسار أنه يوفر راحة فائقة لمن يرتدي الساعة. في كثير من الأحيان، عندما يتم ارتداء الساعة ويثني مرتديها معصمه، فإن النتوءات الموجودة على الجانب الأيمن من العلبة تجرح المعصم، تزعج البشرة أو تعوق حرية الحركة. لا وجود لمثل هذه المشاكل التي تؤثر على هيكل الساعة. أخيرًا، يتكون الزناد من كربون 3K، مما يساهم مرة أخرى في انخفاض كتلة الطراز.

يوفر مكبس إعادة الضبط الأسود من المطاط، المزين بزخرفة Clous de Paris، قبضة مُحكمة، وهي سمة مفيدة أثناء شدة المنافسة. على غرار جميع كرونوغرافات Graham، تجسدSuperlight Carbon Skeleton هوس الشركة المهيمن بالعوامل البشرية.

غراهام لا تصنع شيئًا عاديًا أو لطيفًا. تهدف ساعاتها إلى التفاعل مع القلوب والعقول. يتميز طراز Superlight Carbon Skeleton بميناء مفتوح يكشف عن العديد من المكونات المكشوفة التي عادة ما تكون مخفية عن الأنظار. تظهر عقارب الساعات والدقائق البارزة ، المبطنة بمادة Super-LumiNova، في المقدمة لتظهر التوقيت بوضوح. يستخدم عدادان، عداد الـ 30 دقيقة عند موضع الساعة 3 وعداد الثواني  الصغيرة عند موضع الساعة 9، عقارب حمراء لتأكيد المعنى. تم تأطير الميناء بإطار أسود من الكربون (3K) يجمع بين تدرجات اللونين الأسود والرمادي، مما يؤكد الطابع الرياضي للساعة.

خضعت أحدث طرازات غراهام لعملية تبسيط واختزال هائلة، فهي خفيفة على المعصم وأنيقة المظهر. في الواقع، هي ساعة يصعب مقاومة سحرها.