أخر الأخبار
latest

600x74

إقتصاد

إقتصاد
‏إظهار الرسائل ذات التسميات إقتصاد. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات إقتصاد. إظهار كافة الرسائل

إنجاز أطول نفق tunnel للسكك الحديدية في الخليج العربي

 أعلنت شركة الاتحاد للقطارات، المطور والمشغل لشبكة السكك الحديدية الوطنية في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن إنجاز أعمال حفر أطول نفق على مسار قطار الاتحاد في منطقة الخليج العربي بطول 1.8 كيلومتر، وذلك ضمن أعمال الحزمة (د) من المرحلة الثانية التي تشق طريقها عبر جبال الحجر نحو إمارة الفجيرة، والتي تمتد على مسافة 145 كيلومتراً بين دبي والشارقة مروراً بإمارة الفجيرة ووصولاً إلى رأس الخيمة، والتي تتضمن إنشاء 9 أنفاق عبر الجبال بمجموع 6.9 كيلومترات و54 جسراً و20 معبراً للحيوانات.

إنجاز أطول نفق  tunnel للسكك الحديدية في الخليج العربي

ويأتي هذا الإنجاز ليكون بمثابة مرحلة مهمة في المشروع خلال العام 2021، باعتبار أن مسار الشبكة يمر في واحدة من أكثر المناطق الجغرافية صعوبةً ضمن أعمال انشاء الشبكة، ما يسهم بالتالي في تعزيز تقدم سير الأعمال ضمن الجدول الزمني المعتمد.

وتمت عمليات حفر النفق وفقاً لأعلى معايير الأمن والسلامة العالمية لضمان إتمام العملية بأمان نظراً إلى التضاريس الجبلية المحيطة بموقع النفق، كما بلغ عدد ساعات العمل لإنجاز أعمال الحفر 300 ألف ساعة، وتمت إزالة أكثر من نصف مليون طن من الحجارة ضمن أعمال الحفر.

وجدير بالذكر أن تقدم سير أعمال مشروع شبكة السكك الحديدية الوطنية الإماراتية يسير وفقاً للخطط الزمنية، حيث تم البدء مؤخراً بأعمال مد قضبان السكك الحديدية في منطقة سيح شعيب، والتي تعد مركز انطلاق المسار باتجاه كل من أبوظبي ودبي، وذلك ضمن المرحلة الثانية من المشروع الذي يمتد من الغويفات على حدود المملكة العربية السعودية إلى إمارة الفجيرة على الساحل الشرقي. كما شهدت عمليات البناء في مطلع العام الجاري بدء أعمال مد قضبان السكك الحديدية في منطقة الظفرة نحو حدود المملكة العربية السعودية.


إطلاق الأكاديمية السعودية Saudi اللوجستية تماشيا مع رؤية المملكة 2030 وتطوير المهارات

 في إطار تعزيز إحدى المبادرات الداعمة لتحقيق رؤية المملكة 2030، والمساهمة في ترسيخ مكانة المملكة كمركز لوجستي عالمي، تم إطلاق الأكاديمية السعودية اللوجستية وذلك بحضور وزير النقل والخدمات اللوجستية المهندس صالح الجاسر، ووزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله السواحة، ومحافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد الفهيد.

إطلاق الأكاديمية السعودية Saudi اللوجستية تماشيا مع رؤية المملكة 2030 وتطوير المهارات

وجرى خلال الحفلة التوقيع على 11 اتفاقية توظيف مبتدئ بالتدريب مع القطاع الخاص لتوظيف 360 مواطناً ومواطنة، إذ تهدف الأكاديمية السعودية اللوجستية إلى تدريب وتأهيل الشباب السعودي، وتطوير المعارف والمهارات الفنية في قطاع الخدمات اللوجستية، بهدف توطين الوظائف في هذا المجال، وتطوير المعارف والمهارات الفنية في القطاع اللوجستي لتمهين وتأهيل الكفاءات السعودية.

وتهدف الاستراتيجية التي وضعها ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، لترسيخ مكانة المملكة مركزًا لوجستيًا عالميًا يربط القارات الثلاث، والارتقاء بخدمات ووسائل النقل كافة، وتعزيز التكامل في منظومة الخدمات اللوجستية وأنماط النقل الحديثة لدعم مسيرة التنمية الشاملة في المملكة. 

إن الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية تهدف لزيادة مساهمة القطاع في الناتج المحلي الإجمالي للمملكة العربية السعودية إلى 10% بحلول 2030، ارتفاعا من 6% حاليا. كما تهدف استراتيجية ولي عهد السعودية، إلى التركيز على تطوير البنى التحتية، وإطلاق العديد من المنصات والمناطق اللوجستية في المملكة.


اتفاقية لشراء الفحم البترولي petroleum المكلس دعما للمحتوى المحلي السعودي

 أعلنت شركة التعدين العربية السعودية "معادن" توقيع الشركة التابعة لها "معادن للألمنيوم"، عقداً لتوريد الفحم البترولي المكلس إلى المصهر في مجمع معادن التكاملي عالي الكفاءة لتصنيع الألمنيوم بمدينة رأس الخير الصناعية.

اتفاقية لشراء الفحم البترولي  petroleum  المكلس دعما للمحتوى المحلي السعودي

وتمثل هذه الاتفاقية خطوة مهمة لدعم برنامج المحتوى المحلي لـ"معادن"، والذي يهدف إلى تعزيز قيمة السلع والخدمات التي يتم إنتاجها في السعودية ضمن سلسلة التوريد الخاصة بقطاع التعدين. كما تأتي ضمن مساهمة الشركة في تحقيق أهداف "رؤية 2030" المتمثلة بتنويع مصادر الدخل ودعم تنمية المحتوى المحـلي.

وتقدر إجمالي قيمة العقد الذي يمتد إلى 5 سنوات بنحو 40 مليون دولار أميركي سنوياً، تحصل بموجبه "معادن للألمنيوم" على 100.000 طن متري سنوياً من الفحم البترولي المكلس، سعياً لتحقيق رؤية "معادن" نحو الاعتماد عليه لسد احتياجاتها بما يصل إلى 320.000 ألف طن متري في السنة، حيث من المقرر أن يبدأ المصنع بإنتاجه وتوريده إلى "معادن" بحلول نهاية عام 2024.

من جانبه، قال المهندس عبد العزيز الحربي، الرئيس التنفيذي لـ"معادن": "تعكس هذه الاتفاقية التزامنا بتطوير قطاع التعدين المحلي بما يتوافق مع (رؤية 2030) لنكون رافداً أساسياً للاقتصاد الوطني، وترسيخ مكانتنا كشركة رائدة في قطاع صناعة التعدين وتعزيز المحتوى المحلي من خلال توطين سلاسل التوريد له".

ومن جهته، أوضح المهندس رياض النصار، نائب الرئيس الأعلى لقطاع الألومينيوم في "معادن"، أن "الفحم البترولي يعتبر إحدى أهم وأكثر المواد الخام توافراً، ويلعب دوراً جوهرياً في أعمال صهر الألمنيوم"، مضيفاً: "ستتيح لنا الاتفاقية الاستفادة من الموارد المحلية بعد أن كنا نعتمد دوماً على استيراده من الخارج، الأمر الذي سيوفر المزيد من فرص العمل، ويسهم في دفع عجلة الاقتصاد الوطني، فضلاً عن توطين وتطوير قدرات وإمكانات صناعية جديدة".

من جانب آخر، وقعت وزارة الصناعة والثروة المعدنية والمركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر، مذكرة تفاهم لزراعة 100 مليون شجرة عبر مسارين، يتمثلان في "التعاون المتسارع قصير الأمد، والتعاون الاستراتيجي طويل الأمد".

وينص مسار "التعاون المتسارع"، على التنسيق والتعاون في مجال التشجير والحملات التي يطلقها المركز، وبحث السبل والإمكانات المتاحة لتشجيع المستثمرين في قطاع التعدين على زراعة نصف مليون شجرة محلية باستخدام مصادر المياه المتجددة؛ لإعادة تأهيل وتنمية الغطاء النباتي الطبيعي ودعم التنوع الأحيائي، إضافة إلى التعاون من أجل تعزيز الوعي البيئي.

ويشمل مسار "التعاون الاستراتيجي" تشكيل الطرفين فريق مشترك يتولى إعداد نطاق عمل لإجراء دراسة للمواقع المستهدفة بالتشجير في كافة مناطق المملكة، ومساحات هذه المواقع ومصادر المياه المتجددة، وعدد الأشجار التي يمكن زراعتها في كل موقع، والمتطلبات اللازمة والتكلفة المالية، والجدول الزمني المطلوب، وكذلك دراسة أوجه التعاون والمساندة الممكنة من قبل الوزارة لدعم مبادرات الوعي البيئي ومشاريعه وبرامجه المختلفة، والتأكيد على أصحاب الرخص التعدينية للمشاركة في دعم هذه المبادرات والمشاريع والبرامج.


منصة ShopWorn للتسوق الالكتروني تنجح في الاستحواذ على عملاء جدد

 تمضي ShopWorn، منصة التسوق الالكترونية الفاخرة  قدمًا لتحقيق مبيعات بقيمة 20 مليون دولار بحلول نهاية العام. استفادت المنصة في البداية من ظاهرة الشراء الانتقامي التي بدأها المستهلكون الصينيون، مما دفع ShopWorn  إلى افتتاح مكتبها في هونغ كونغ، ليقوم المستهلكون الأمريكيون الآن بإتمام إنفاقهم الانتقامي على موقع ShopWorn.com كبديل مستدام لشراء المنتجات الفاخرة المستعملة. 

منصة ShopWorn للتسوق الالكتروني تنجح في الاستحواذ على عملاء جدد

يقتحم نموذج الأعمال الدائري لـ ShopWorn  في شراء الساعات الفاخرة، والمجوهرات، والسلع الجلدية وغيرها من الملحقات غير المباعة من الموسم الماضي من العلامات الفاخرة مباشرة أو تجار التجزئة المعتمدين، يقتحم منطقة قل ما تشملها محادثات استدامة البيع بالتجزئة وهي "ما الذي يجب فعله بالمخزون غير المباع في نهاية كل موسم" .نجحت منصة ShopWorn للتجارة الالكترونية وفي ظل تحديات جائحة كورونا وزيادة الإقبال على ظاهرة الشراء الانتقامي والبحث عن المنتجات صديقة البيئة، في نمو نسبة استحواذ العملاء وشركاء العلامة الجدد وزيادة مبيعات ShopWorn بنسبة 117 %. 

ونظرًا لأن المستهلكين يختارون الآن المكان الذي ينفقون فيه أموالهم بناءً على مدى تاثير الشركة على البيئة، فإن العلامات التجارية الفاخرة لا ترى ShopWorn كواجهة فقط لمخزونهم المتبقي من المنتجات التي لم يتم بيعها من قبل، ولكن أيضًا كوسيلة لتحقيق خطط التنمية المستدامة في دوراتهم الإنتاجية. ساعدت هذه القيمة المضافة ShopWorn في زيادة عدد العلامات الفاخرة التي تعمل مباشرة مع الموقع بنسبة 50 بالمائة على مدار الـ 12 شهرًا الماضية.

قال لاري بيرنبوم، الرئيس التنفيذي لشركة ShopWorn: يجب أن يتجاوز الحديث عن الاستدامة ما تم إنتاجه بالفعل. وماذا عن المواد الخام المتبقية بعد استيفاء طلبات البيع بالجملة؟ نحن نتفهم أن هذه الإمدادات لا تكفي في كثير من الأحيان لإجراء عملية إنتاج كاملة، لذلك نشجع شركاء علامتنا التجارية على تزويدنا بالسلع المصنوعة من هذه المواد المتبقية، سواء كان هذا عنصرًا واحدًا أو خمسة. بهذا، نساعد شركائنا في الحد من الهدر وندعم رغبات عملائنا في أن يكونوا جزءًا من الاقتصاد الدائري وإعادة التدوير".

ومن جانبه علق سيرل غويران، مدير المنتجات في DeWitt Watches قائلاً: "إن التحديات التي تأتي من عدم ادخار أي تفاصيل لتحقيق أعلى مستوى في صناعة الساعات الراقية هي قطع الغيار بمجرد اكتمال ساعة DeWitt. وهنا أصبحت علاقتنا مع ShopWorn جزءًا مهمًا من أعمالنا حيث نواصل استكشاف تأثيرنا البيئي. ومن خلالShopWorn ، يمكننا ضمان تقليل المكونات غير المستخدمة في نهاية كل موسم إنتاج. بمجرد تلبية طلبات عملائنا الأساسيين، نقوم بتسليم ساعات DeWitt الاستثنائية لعملاء ShopWorn التي تتيح لنا تطوير براعتنا في صناعة الساعات مع التركيز على عدم وجود أي هدر. الاستدامة في صناعة الساعات ليست مستحيلة - يجب أن يكون لديك الشريك المناسب فقط لتحقيق ذلك. بالنسبة لنا، كانت ShopWorn  هذا الشريك". 

تعد ShopWorn وجهة تسوق للتجارة الالكترونية للعملاء الذين يريدون أن يكونوا أول من يمتلك منتجات فاخرة أصلية غير مستخدمة دون دفع أسعار باهظة. تم إطلاق ShopWorn في عام 2015 لمساعدة العلامات التجارية وتجار التجزئة المعتمدين على التخفيف بشكل مستدام من التحدي المتمثل في المخزون غير المباع.

ومن خلال استراتيجية التوريد الفريدة لـ ShopWorn للحصول على المنتجات مباشرة من العلامات التجارية الفاخرة وتجار التجزئة المعتمدين، نضمن أن كل عنصر يتم بيعه على ShopWorn أصلي بنسبة 100٪ ولم يتم بيعه من قبل، إضافة إلى توفيرات مذهلة من MSRP الأصلي. تخفف العلاقة المباشرة بين ShopWorn والعلامات التجارية والتجار المعتمدين من أي أمور تتعلق بالأصالة. ولأن من المهم أن يكون بوسع العملاء الوثوق أن ما يرونه ويشترونه عبر الإنترنت هو ما يتسلمونه، فإن جميع صور منتجات ShopWorn مأخوذة بعدسة مصور خاص بالمنصة. لا يتم استخدام الصور المخزنة. العناصر المعروضة على موقع ShopWorn متوفرة دائمًا وجاهزة للشحن في غضون يومي عمل.


السعودية Saudi تسعى لتنويع مصادر الاقتصاد

 قال وزير النقل السعودي صالح الجاسر إن بلاده تعتزم استثمار 550 مليار ريال (147 مليار دولار) في قطاع النقل واللوجيستيات خلال السنوات التسع المقبلة في ظل سعي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إلى تحويل السعودية لمركز عالمي في مجال الطيران.

السعودية Saudi تسعى لتنويع مصادر الاقتصاد

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن الوزير الجاسر القول إن حوالي 35% من هذه الاستثمارات ستكون من الحكومة والباقي من القطاع الخاص، في الوقت الذي أطلق فيه المسؤولون السعوديون مشروعات لإنشاء شركة طيران دولية جديدة وتوسيع المطارات وبناء شبكة قطارات واسعة والبحث عن التكنولوجيات الجديدة.

وأضاف الوزير في مقابلة بالعاصمة الرياض إن الكثير من هذه المشروعات المستهدفة مجدية اقتصاديا ويمكن توفير تمويلها من البنوك، مشيرا إلى أن هذه الخطة "ستتيح فرصا كبيرة للشراكة مع القطاع الخاص سواء المحلي أو الدولي".

وتعتبر هذه الخطة جزءا من استراتيجية أعلنها الأمير محمد بن سلمان في الأسبوع الماضي، وتستهدف تنويع مصادر الاقتصاد السعودي وتقليل الاعتماد على النفط حيث إن السعودية هي أكبر دولة مصدرة للنفط الخام في العالم.

ويرغب المسؤولون السعوديون في تحويل العاصمة الرياض إلى مركز أعمال عالمي وجذب أكثر من 100 مليون سائح إلى السعودية سنويا بحلول 2030، وهو ما يعادل ستة أمثال عدد السائحين الذين زاروا المملكة العام 2019 قبل تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد.

كانت تقارير إعلامية قد أشارت إلى أن المملكة العربية السعودية تدرس إقامة مطار جديد في العاصمة الرياض، ليكون قاعدة لشركة الطيران السعودية الجديدة التي يعتزم صندوق الاستثمارات العامة السعودي إطلاقها  بهدف زيادة حركة السياحة الوافدة إلى المملكة.

كان الصندوق السيادي الذي يصل رأسماله إلى 430 مليار يورو  قد أعلن في وقت سابق من العام الحالي اعتزامه الاستثمار في قطاع الطيران  للمساهمة في ازدهار قطاع السياحة الذي يتطلع إليه ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن المصادر القول إن "صندوق الاستثمارات العامة السعودي يدرس أيضا فكرة استثمار مليارات الدولارات في مطار جديد بالرياض، مضيفة أنه لم يتم حتى الآن تحديد حجم المطار الجديد ولا الجدول الزمني لتنفيذه، وقد ينتهي الأمر بالتراجع عن الخطة تماما.


السعودية Saudi تطبق استراتيجية السعودة لتوفير 203 آلاف وظيفة في كافة القطاعات

 أعلن وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودي، أحمد بن سليمان الراجحي، إصدار ستة قرارات وزارية جديدة لتوطين عدة مهن وأنشطة، تستهدف توفير أكثر من 40 ألف وظيفة.

السعودية Saudi تطبق استراتيجية السعودة لتوفير 203 آلاف وظيفة في كافة القطاعات

وتشمل المهن التي شملها التوطين: الاستشارات القانونية، ومكاتب المحاماة، والتخليص الجمركي، والأنشطة العقارية، وقطاع السينما، ومدارس تعليم قيادة المركبات، والمهن الفنية والهندسية. وأشار الراجحي إلى أن خطة العام الجاري تستهدف توفير أكثر من 203 آلاف وظيفة، حسبما نقلت وكالة الأنباء السعودية "واس".

وأكد وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية خلال تدشين القرارات الوزارية، مؤخرا، أن إصدار هذه القرارات "يأتي استمرارا لاستراتيجية الوزارة في تمكين الكوادر الوطنية من الحصول على فرص عمل نوعية ومتميزة، وتوفير بيئة عمل جاذبة ومحفزة تسهم في استقطاب المزيد من أبناء وبنات الوطن للعمل في القطاع الخاص، وزيادة مشاركتهم في سوق العمل".

وأعرب عن شكره وتقديره "للشركاء في مختلف الجهات التي عملت مع الوزارة بتناغم وانسجام تام، وبتعاون هادف ومثمر لتنظيم سوق العمل وتطويره ورفع كفاءته، وزيادة الإنتاجية". جدير بالذكر أن وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية أصدرت منذ بداية العام الجاري عدة قرارات توطين منها، توطين المجمعات التجارية المغلقة، والمطاعم والمقاهي، وأسواق التموين المركزية، والمهن التعليمية في التعليم العام الأهلي.

وتركز القرارات التي تم إصدارها لدعم المنشآت والباحثين عن عمل وفق آليات منظمة ومدة زمنية محددة، وتستهدف مهناً نوعية في قطاعات حيوية هي: طب الأسنان، والصيدلة، والهندسية، والمحاسبة، وتتضمن الوظائف النوعية المستهدفة، والوظائف القيادية والإشرافية والوظائف المستدامة ذات النمو والتطور، والوظائف التي تتطلب مهارات تقنية بمستوى عال.


السعودية تواصل تطوير خططها الاستراتيجية لتطوير منظومة النقل والقطاع اللوجستي

 أطلق الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية رئيس اللجنة العليا للنقل والخدمات اللوجستية، مؤخرا، الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية، التي تهدف لترسيخ مكانة المملكة مركزًا لوجستيًا عالميًا يربط القارات الثلاث، والارتقاء بخدمات ووسائل النقل كافة، وتعزيز التكامل في منظومة الخدمات اللوجستية وأنماط النقل الحديثة لدعم مسيرة التنمية الشاملة في المملكة.

السعودية تواصل تطوير خططها الاستراتيجية لتطوير منظومة النقل والقطاع اللوجستي

وتتضمن الاستراتيجية حزمة من المشروعات الكبرى الممكِّنة لتحقيق المستهدفات الاقتصادية والاجتماعية، واعتماد نماذج حوكمة فاعلة لتعزيز العمل المؤسسي في منظومة النقل، وبما يتفق مع تغير مسمى الوزارة من وزارة النقل إلى وزارة النقل والخدمات اللوجستية، وفق صحيفة "الرياض".

وقال الأمير محمد بن سلمان: "إن هذه الاستراتيجية ستسهم في تعزيز القدرات البشرية والفنية في قطاع النقل والخدمات اللوجستية بالمملكة، وستعزز الارتباط بالاقتصاد العالمي، وتمكن المملكة من استثمار موقعها الجغرافي، الذي يتوسط القارات الثلاث، في تنويع اقتصادها، من خلال تأسيس صناعة متقدمة من الخدمات اللوجستية، وبناء منظومات عالية الجودة من الخدمات، وتطبيق نماذج عمل تنافسية لتعزيز الإنتاجية والاستدامة في قطاع الخدمات اللوجستية؛ بوصفه محوراً رئيسياً في برامج رؤية المملكة 2030، وقطاعاً حيوياً ممكِّناً للقطاعات الاقتصادية، وصولا لتحقيق التنمية المستدامة".

وبين سموه أن الاستراتيجية تركز على تطوير البنى التحتية، وإطلاق العديد من المنصات والمناطق اللوجستية في المملكة، وتطبيق أنظمة تشغيل متطورة، وتعزيز الشراكات الفاعلة بين المنظومة الحكومية والقطاع الخاص لتحقيق أربعة أهداف رئيسة هي: تعزيز مكانة المملكة كمركز لوجستي عالمي، والارتقاء بجودة الحياة في المدن السعودية، وتحقيق التوازن في الميزانية العامة، وتحسين أداء الجهاز الحكومي.

وأضاف، أن الإستراتيجية تستهدف النهوض بالمملكة العربية السعودية لتصبح في المرتبة الخامسة عالمياً في الحركة العابرة للنقل الجوي، وزيادة الوجهات لأكثر من 250 وجهة دولية، إلى جانب إطلاق ناقل وطني جديد، بما يمكن القطاعات الأخرى مثل الحج والعمرة والسياحة من تحقيق مستهدفاتها الوطنية، وإضافة إلى ذلك ستسعى الإستراتيجية إلى رفع قدرات قطاع الشحن الجوي من خلال مضاعفة طاقته الاستيعابية لتصل إلى أكثر من 4.5 ملايين طن.

وعلى صعيد النقل البحري، قال ولي العهد السعودي: إن الإستراتيجية تستهدف الوصول إلى طاقة استيعابية تزيد على 40 مليون حاوية سنوياً، مع ما يعنيه ذلك من استثمارات واسعة في مجال تطوير البنى التحتية للموانئ وتعزيز تكاملها مع المناطق اللوجستية في المملكة، وكذلك توسيع ربطها بخطوط الملاحة الدولية؛ بحيث تتكامل مع شبكات الخطوط الحديدية والطرق، مما يسهم في تحسين كفاءة خطوط منظومة النقل واقتصادياتها.

أوضح سموه أن الخطوط الحديدية تقدم خدماتها في قطاع نقل الركاب والبضائع عبر شبكة يبلغ طولها 5330 كم، من بينها 450 كم في مسار الخط الحديدي لقطار الحرمين السريع بين مكة المكرمة والمدينة المنورة، الذي يعد أكبر مشروع للنقل عالي السرعة في المنطقة، كما ستحقق الإستراتيجية زيادة في مجموع أطوال السكك الحديدية المستقبلية تقدر بـ 8080 كم تتضمن مشروع "الجسر البري" بطول يتجاوز 1300 كم الذي ستتجاوز طاقته الاستيعابية 3 ملايين مسافر، وشحن أكثر من 50 مليون طن سنوياً، بهدف ربط موانئ المملكة على ساحل الخليج العربي بموانئ ساحل البحر الأحمر، مع فتح فرص جديدة وواعدة لهذا الخط عبر مروره بمراكز لوجستية حديثة، ومراكز للأنشطة الاقتصادية والمدن الصناعية والأنشطة التعدينية، وتحسين مؤشر الأداء اللوجستي للمملكة لتكون ضمن قائمة الدول العشر الأولى على مستوى العالم، حيث سيكون لدينا سوق مفتوحة للمشغلين والمستثمرين في السكك الحديدية، وبما يشجع على تحقيق هدف إقليمي مهم يتلخص في تحقيق الربط البيني مع دول الخليج العربي بخط سكة حديدية؛ مما يجعل للمملكة دور مؤثر في اقتصاديات النقل الإقليمي والدولي ومحور ربط للنقل التجاري.

وأكد ولي العهد السعودي أن الإستراتيجية تستند على ركائز عالية الأهمية؛ تشمل كذلك شبكة الطرق الكبرى، التي تعد بلادنا الأولى في ترابطها على مستوى العالم، كما ستكون المملكة - بمشيئة الله - من الدول المتقدمة دولياً على صعيد جودة الطرق وسلامتها، حيث تتضمن الاستراتيجية العديد من المبادرات التي تهدف لخفض أعداد ضحايا الحوادث إلى الحد الأدنى؛ أسوة بأفضل التجارب العالمية، وتحقيق كفاءة الربط وتطوير خدمات النقل العام في المدن السعودية بالتوازي مع تحقيق المستهدفات على صعيد الاستدامة والمحافظة على البيئة وتقليل استهلاك الوقود بنسبة 25%، وتوفير حلول ذكية لتسهيل تنقل المسافرين بين المدن ونقل البضائع وفقا لأحدث التقنيات المطبقة عالمياً.

وأشار سموه إلى أن أحد الأهداف الرئيسية للإستراتيجية يتمثل في زيادة مساهمة قطاع النقل والخدمات اللوجستية في إجمالي الناتج المحلي الوطني، فبينما يبلغ إسهام هذا القطاع حالياً في الناتج المحلي الإجمالي للمملكة حوالي 6%، تستهدف الإستراتيجية زيادة إسهامه إلى 10% من خلال تصدر قطاع النقل والخدمات اللوجستية مراتب متقدمة لدعم الاقتصاد الوطني، وتمكين نمو الأعمال وتوسيع الاستثمارات، وزيادة ما يضخه هذا القطاع من إيرادات غير نفطية بشكل سنوي ليصل إلى حوالي 45 مليار ريال في عام 2030.

وفي الختام قال ولي العهد السعودي: "فخورون بما تحقق من إنجازات في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- ونتطلع للمضي قدماً لتحقيق المزيد من القفزات التي تليق بوطننا الغالي وما يستحقه من مكانة ريادية؛ عبر تكثيف الجهود وتحقيق المزيد من النجاحات؛ مدعومين بعطاء شعب طموح عالي الهمة، وكلنا ثقة بكوادرنا الطموحة لتحقيق المستهدفات الوطنية وفق رؤية المملكة 2030".


الإمارات الأولى عربيا وإقليميا في جذب الاستثمار المباشر

حلت الإمارات الأولى عربياً وإقليمياً والـ 15 عالمياً من حيث قدرتها على جذب الاستثمار الأجنبي المباشر بحسب نتائج تقرير الاستثمار الأجنبي المباشر العالمي للعام 2021 الصادر عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية «الأونكتاد»، متقدمة 9 مراكز عن ترتيبها في تقرير 2020.وجذبت الإمارات استثمارات أجنبية مباشرة في 2020 قيمتها 19.9 مليار دولار بنسبة نمو 11.24% عن 2019، لتتصدر عربياً مستحوذة على 49% من الاستثمارات الأجنبية المباشرة المتدفقة إلى مجموعة الدول العربية.

الإمارات الأولى عربيا وإقليميا في جذب الاستثمار المباشر

كما حلت أولى على مستوى منطقة غرب آسيا مستحوذة على 54.4% من إجمالي التدفقات الواردة إلى هذه المنطقة البالغة 36.5 مليار دولار، وأولى على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مستحوذة على نحو 40.2% من إجمالي تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر الواردة إلى هذه المنطقة والبالغة 49.4 مليار دولار.

وتفوقت الإمارات بذلك من حيث الترتيب على اقتصادات متقدمة مثل بريطانيا التي حلت في المركز 16 عالمياً وفرنسا التي جاءت في المرتبة 18 واليابان التي احتلت المركز 20 عالمياً.

وأوضح التقرير أن الاستثمارات في قطاع النفط والغاز جاءت على رأس تدفقات الاستثمار الواردة إلى الدولة بما في ذلك صفقة بيع «أدنوك» حصة 49% من خطوط أنابيب الغاز الطبيعي لائتلاف يضم 6 مستثمرين بقيمة 10 مليارات دولار. كما تلقت استثمارات كبيرة في قطاعات مختلفة أخرى، أبرزها التكنولوجيا المتوسطة والصغيرة التي شكلت 53% من إجمالي الاستثمارات الواردة إلى دبي في النصف الأول من 2020.

وقال معالي عبدالله بن طوق المري وزير الاقتصاد، إن النتائج المتقدمة للدولة في تقرير الاستثمار الأجنبي المباشر العالمي للأونكتاد لعام 2021 تؤكد ثقة المستثمرين العالميين بكفاءة وجودة وتنافسية مناخ الأعمال بالدولة، وتعكس المكانة المتقدمة عالمياً لدولة الإمارات على خريطة الاستثمار الأجنبي المباشر، فضلاً عن صدارتها عربياً وإقليمياً، بفضل توجيهات القيادة الرشيدة، حيث تؤكد أرقام تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر الواردة إلى الدولة العام الماضي صحة النهج الحكومي والسياسات والخطوات الجاري اتخاذها لتعزيز مرونة وجاذبية بيئة الأعمال، عبر منظومة متكاملة من السياسات والإجراءات التي ترتكز على التحديث المستمر للأطر التشريعية والتنظيمية، ومواصلة إطلاق مبادرات الدعم الحكومي الرامية إلى تحسين أداء مختلف القطاعات، وتحفيز الاقتصاد الوطني وتسريع وتيرة تعافيه ونموّه المستدام.


السعودية نجحت في تحقيق المرتبة الأولى في "الأمن الغذائي"

 سجلت السعودية نجاحاً دولياً جديداً في نتائج مواجهتها لجائحة "كورونا المستجد"، إذ تصدرت مؤشرات دولية في الأمن الغذائي، في وقت كانت حققت مراتب أولى مؤخراً في مؤشري المرصد العالمي لريادة الأعمال "استجابة رواد الأعمال لجائحة كورونا"، و"استجابة الحكومة في دعم رواد الأعمال" اللذين يقيسان مدى اختلاف مستويات تحفيز ونشاط ريادة الأعمال على تأثير جائحة "كورونا" حول العالم.

السعودية نجحت في تحقيق المرتبة الأولى في "الأمن الغذائي"

ويواصل أداء الحكومة السعودية تحقيق قفزات دلالية على جودة إدارة جائحة "كورونا" للعامين 2020 و2021، واللذين يمثلان ذروة تداعيات الوباء، وفق ما يرصده ويتابعه المركز الوطني لقياس أداء الأجهزة العامة (أداء) للمؤشرات الدولية التي يعلن عنها بصفة دورية.

وأكد مركز "أداء" أن تفوق المملكة لم يأتِ في مجال واحد، بل جاء في عدة مجالات مختلفة، محققة المراتب الأولى على مستوى العالم في مؤشرات دولية، كما جاءت المملكة ضمن أفضل ثماني دول في العالم بمؤشرين، وضمن أفضل 20 دولة في مؤشرين آخرين.

وأوضحت "أداء" أن السعودية استكملت مسيرة تقدمها في ارتفاع مؤشراتها الدولية، محافظة على تفوقها في مؤشر "المعايير الغذائية"، محققة المرتبة الأولى عالمياً عام 2020. ويعد هذا المؤشر أحد المكونات الفرعية لمؤشر "الأمن الغذائي" الذي يصدر بشكل سنوي عن وحدة الاستخبارات الاقتصادية، ويُجيب عن تساؤل سلامة الغذاء في الدولة، حيث يطرح أهم الأسباب لانعدام الأمن الغذائي بالاعتماد على أربعة مؤشرات هي "القدرة على تحمل التكاليف، والوفرة، والجودة والسلامة، والموارد الطبيعية والتكيف مع التغير المناخي".

ويقيس مؤشر الأمن الغذائي التنوع والجودة الغذائية للوجبات الغذائية، وسلامة الغذاء خلال عام 2020، حيث تندرج منه عدة مؤشرات حصدت فيها المملكة المراتب الأولى أيضاً، متفوقة على العديد من دول العالم، فقد قفزت إلى المرتبة الثامنة في ذروة الجائحة لمؤشر "مدى كفاية إمدادات الغذاء الوطنية" من بين 113 دولة، وتفوقت على 105 دول في نمو إنتاج الحبوب والخضراوات قافزة 9 مراتب عن عام 2019. وعن سلامة المحاصيل بعد الحصاد وما قبل الاستهلاك، حققت المملكة تقدماً ضمن أفضل 20 دولة عالمياً.

وتمكنت السعودية، وفق "أداء"، كذلك من الارتقاء في معظم المؤشرات المكونة لمؤشر القوة الناعمة، التي تُقاس بناءً على السُمعة والأُلفة والتأثير، كمعايير رئيسة، حيث تقدمت على 85 دولة في التعامل مع جائحة "كورونا" حاصلة على المرتبة العشرين دولياً في تقرير شركة "براند فاينينس".

يذكر أن المركز الوطني لقياس أداء الأجهزة العامة يتابع تقدم المملكة وأداءها من خلال المنصة الإلكترونية للأداء الدولي، التي تقارن أداء المملكة بأكثر من 217 دولة حول العالم، كما يرصد المركز بمتابعة دقيقة المؤشرات الدولية وحالة التقدم بها، في حين تعطي منصة الأداء الدولي نظرة شاملة عن أداء المملكة لأكثر من 700 مؤشر قياس عالمي عبر 12 محور قياس.


عقد جديد لحفر 96 بئراً نفطياً في جنوب العراق

 أعلن وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار، مؤخراً التوقيع على عقد بين شركة أكسون موبيل الأمريكية وشلمبرجر العالمية لحفر 96 بئراً نفطياً في حقل غربي القرنة الأول العملاق بهدف إضافة 200 ألف برميل يوميا إلى الإنتاج.

عقد جديد لحفر 96 بئراً نفطياً في جنوب العراق

 وقال وزير النفط، خلال رعايته مراسم توقيع العقد بين الشركتين، إن "هذا العقد سيضيف طاقة 200 ألف برميل يومياً لإنتاج حقل غرب القرنة الأول خلال خمس سنوات حيث يعد هذا الحقل من الحقول العملاقة الواعدة".

 وأضاف إن "هذا المشروع سوف يوفر 600 وظيفة لأبناء المناطق المحيطة بالحقل ولأبناء محافظة البصرة باتباع معايير العدالة والكفاءة في اختيار المتقدمين للوظائف المطلوبة".

 من جهته، قال وكيل وزارة النفط لشؤون الاستخراج كريم حطاب إن معدل الإنتاج الحالي في حقل غرب القرنة الأول 380 ألف برميل يومياً،وأن الطاقة المتاحة للحقل هو أكثر من 500 ألف برميل باليوم، وأن إنتاج الغاز المستثمر من الحقل يبلغ 150مليون قدم مكعب.

وكانت شركة أكسون موبيل الأمريكية قد أعلنت اعتزامها الانسحاب من العمل في حقل غربي القرنة الأول في محافظة البصرة لظروف تتعلق بالشركة وسيتم ذلك حال توفر البديل.


"إتش إس بي سي": انتعاش عقارات دبي يستمر لسنوات

 توقع بنك HSBC "إتش إس بي سي" أن يعزز الطلب المتزايد على المنازل الكبيرة، سوق العقارات في دبي، متفقاً بذلك مع محللي "مورغان ستانلي" الذين يتوقعون أن يستمر الانتعاش لسنوات عدّة.

"إتش إس بي سي": انتعاش عقارات دبي يستمر لسنوات

وقال ستيفن براملي جاكسون وألوك بيد من HSBC: إن نمو المبيعات المعلن عنها في دبي منذ بداية العام كان ملحوظاً، ورغم المؤشرات المتعلقة بالعرض المرتفع، فإن الانتقال المتزامن عالمياً بفعل كورونا، إلى منازل أكبر يسهم أيضاً بتنشيط سوق العقارات السكنية في دبي.

وانتعش النشاط التجاري في دبي جنباً إلى جنب مع انتعاش السياحة والتوزيع السريع للقاحات فيروس كورونا. مع التنويه بالتسهيلات الكبيرة التي تقدمها دبي للمستثمرين في العقارات وخصوصاً في إجراءات إصدار الإقامة.


البنك المركزي السعودي يرفع بطلبي الترخيص لبنكين رقميين محليين لمزاولة الأعمال المصرفية في المملكة

 أعلن البنك المركزي السعودي استكمال الإجراءات المتعلقة بدراسة طلبي الترخيص لبنكين رقميين محليين لمزاولة الأعمال المصرفية في المملكة، وذلك بعد استكمال المتطلبات النظامية والإرشادات والمعايير الأساسية لطلب منح الترخيص لمزاولة الأعمال المصرفية في المملكة، بالإضافة للإرشادات والمعايير لطلب منح الترخيص للبنوك الرقمية.

البنك المركزي السعودي يرفع بطلبي الترخيص لبنكين رقميين محليين لمزاولة الأعمال المصرفية في المملكة

واستناداً إلى الصلاحيات الممنوحة بموجب نظام البنك المركزي السعودي ونظام مراقبة البنوك، سيقوم البنك المركزي بالرفع للجهات العليا حسب النظام لطلب الموافقة على الترخيص، وبعد صدور الموافقة سيقوم البنك المركزي باستكمال الإشراف على ترتيبات التأسيس والتشغيل قبل ممارسة البنكين أعمالهما بالمملكة.

وتأتي هذه الخطوة تماشياً مع دور البنك المركزي في مواكبة آخر التطورات في القطاع المالي، والسعي في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 من خلال تنمية الاقتصاد الرقمي وتمكين الشركات المالية من دعم نمو القطاع الخاص, وفتح المجال أمام شركات جديدة لتقديم الخدمات المالية, حيث رخص البنك المركزي في الفترة الماضية لـ 16 شركة تقنية مالية سعودية لتقديم خدمات المدفوعات والتمويل الاستهلاكي المصغر, ووساطة التأمين الإلكترونية، كما صرح البنك المركزي لـ 32 شركة تقنية مالية للعمل تحت مظلة البيئة التجريبية التشريعية والمخصصة لتجربة الخدمات والمنتجات المالية المبتكرة في المملكة.

ويأتي هذا استكمالاً للجهود التي قام بها البنك المركزي في تشجيع البنوك المحلية لتقديم أفضل الخدمات والمنتجات عبر القنوات المصرفية الرقمية بما يتماشى مع أفضل الممارسات الدولية في هذا المجال، كما أن تقدم واستيفاء البنكين المتقدمين لمتطلبات الترخيص يؤكد على ثقة المستثمرين المحليين والدوليين في استقرار ومتانة القطاع المالي والمصرفي في المملكة، وعلى الفرص المتاحة للتوسع لهذا القطاع ليستمر في كونه رافداً أساسيا من روافد النمو والتنمية الاقتصادية في المملكة.

وفي هذا الصدد, أكد البنك المركزي استمرار تلقى طلبات جديدة للترخيص لمزاولة الأعمال المصرفية في المملكة بما يحقق قيمة مضافة للقطاع المصرفي ويسهم في دعم ونمو الاقتصاد السعودي وخدمة المواطنين والشركات.

ودعا البنك الراغبين في تقديم طلبات الترخيص الاطلاع على الإرشادات والمعايير الإضافية لطلب منح الترخيص للبنوك الرقمية التي تأتي تكملة للإرشادات والمعايير الأساسية لطلب منح الترخيص لمزاولة الأعمال المصرفية في المملكة والمنشورة على موقع البنك المركزي.


"أرامكو" السعودية تفوض بنوكاً لطرح أول صكوك دولارية

أظهرت وثيقة أن شركة أرامكو السعودية عينت مجموعة من البنوك لترتيب إصدار صكوك مقومة بالدولار، وذلك في إطار سعيها لجمع سيولة.

أظهرت وثيقة أن شركة أرامكو السعودية عينت مجموعة من البنوك لترتيب إصدار صكوك مقومة بالدولار، وذلك في إطار سعيها لجمع سيولة. وأوضحت الوثيقة أن البنوك سترتب اتصالات بمستثمري الدخل الثابت بداية من اليوم ويعقب ذلك إصدار صكوك على ثلاث شرائح لآجال ثلاث وخمس وعشر سنوات، وذلك وفقاً لظروف السوق. ومديرو دفاتر الاكتتاب النشطون في الإصدار هم شركة الإنماء للاستثمار والراجحي المالية وبي.إن.بي باريبا وبنك أبوظبي الأول وجولدمان ساكس وإتش.إس.بي.سي وجيه بي مورجان ومورجان ستانلي والأهلي كابيتال والرياض المالية وسي.ام.بي.سي وستاندرد تشارترد. وحافظت أرامكو العام الماضي على تعهدها بتوزيعات نقدية قدرها 75 مليار دولار رغم انخفاض أسعار النفط، ومن المتوقع أن تتحمل مسؤولية ضخ استثمارات محلية كبيرة تشكل جزءاً من خطط السعودية لتطوير اقتصادها.وتسعى أرامكو لجمع ما يصل إلى خمسة مليارات دولار حسبما قال مصدر مطلع لرويترز الأسبوع الماضي. وقال المصدر إن الشركة اختارت إصدار صكوك نظراً للطلب الكبير على هذه الأداة نتيجة قلة مبيعات الصكوك الدولارية في الخليج العام الجاري.  وكان متوقعاً على نطاق واسع أن تصدر أرامكو سندات بشكل منتظم عقب إصدارها الأول الذي كان بحجم 12 مليار دولار في 2019، والذي أعقبه إصدار على خمس شرائح بقيمة ثمانية مليارات دولار في نوفمبر من العام الماضي، والذي استخدم أيضاً في تمويل التوزيعات النقدية. وذكرت نشرة الاكتتاب التي اطلعت عليها رويترز، أن حصيلة الصكوك سوف تستخدم للأغراض العامة للشركة، ولكن محللين ومصادر قالوا إن جزءاً على الأقل من الحصيلة سيُستخدم في تمويل توزيعات أرامكو.  ومديرو الدفاتر الخاملون في الصفقة هم بنك أبوظبي التجاري والبلاد المالية والجزيرة كابيتال والاستثمار كابيتال والعربي للاستثمار وبي.أو.سي إنترناشونال وكريدي أجريكول وبنك دبي الإسلامي والإمارات دبي الوطني كابيتال وجي.آي.بي كابيتال وبيتك كابيتال وإم.يو.إف.جي وميزوهو والوطني للاستثمار والسعودي الفرنسي كابيتال وسوسيتيه جنرال.

وأوضحت الوثيقة أن البنوك سترتب اتصالات بمستثمري الدخل الثابت بداية من اليوم ويعقب ذلك إصدار صكوك على ثلاث شرائح لآجال ثلاث وخمس وعشر سنوات، وذلك وفقاً لظروف السوق.

ومديرو دفاتر الاكتتاب النشطون في الإصدار هم شركة الإنماء للاستثمار والراجحي المالية وبي.إن.بي باريبا وبنك أبوظبي الأول وجولدمان ساكس وإتش.إس.بي.سي وجيه بي مورجان ومورجان ستانلي والأهلي كابيتال والرياض المالية وسي.ام.بي.سي وستاندرد تشارترد.

وحافظت أرامكو العام الماضي على تعهدها بتوزيعات نقدية قدرها 75 مليار دولار رغم انخفاض أسعار النفط، ومن المتوقع أن تتحمل مسؤولية ضخ استثمارات محلية كبيرة تشكل جزءاً من خطط السعودية لتطوير اقتصادها.وتسعى أرامكو لجمع ما يصل إلى خمسة مليارات دولار حسبما قال مصدر مطلع لرويترز الأسبوع الماضي. وقال المصدر إن الشركة اختارت إصدار صكوك نظراً للطلب الكبير على هذه الأداة نتيجة قلة مبيعات الصكوك الدولارية في الخليج العام الجاري.

 وكان متوقعاً على نطاق واسع أن تصدر أرامكو سندات بشكل منتظم عقب إصدارها الأول الذي كان بحجم 12 مليار دولار في 2019، والذي أعقبه إصدار على خمس شرائح بقيمة ثمانية مليارات دولار في نوفمبر من العام الماضي، والذي استخدم أيضاً في تمويل التوزيعات النقدية.

وذكرت نشرة الاكتتاب التي اطلعت عليها رويترز، أن حصيلة الصكوك سوف تستخدم للأغراض العامة للشركة، ولكن محللين ومصادر قالوا إن جزءاً على الأقل من الحصيلة سيُستخدم في تمويل توزيعات أرامكو.

 ومديرو الدفاتر الخاملون في الصفقة هم بنك أبوظبي التجاري والبلاد المالية والجزيرة كابيتال والاستثمار كابيتال والعربي للاستثمار وبي.أو.سي إنترناشونال وكريدي أجريكول وبنك دبي الإسلامي والإمارات دبي الوطني كابيتال وجي.آي.بي كابيتال وبيتك كابيتال وإم.يو.إف.جي وميزوهو والوطني للاستثمار والسعودي الفرنسي كابيتال وسوسيتيه جنرال.


الجنسية السعودية شرط لإعلانات العقارات

 أصدر مجلس إدارة الهيئة العامة للعقار " بالمملكة العربية السعودية، ضوابط الإعلانات العقارية" للحد من الإعلانات الوهمية المتعلقة بالقطاع العقاري، بما يعزز من موثوقيته ويرفع مستوى مصداقية المنصات المعنية بالإعلانات.

الجنسية السعودية شرط لإعلانات العقارات

وتشمل الضوابط التي تم إصدارها، أن يكون المعلن سعودي الجنسية، وأن يتم تسجيل المعلنين عن طريق منصة النفاذ الوطني، أو أن يكون المعلن مالكاً للعقار، أو وكيلاً للمالك بموجب وكالة شرعية، أو وسيطاً عقارياً بموجب تفويض مكتوب أو بأمر قضائي، إضافة إلى ضرورة أن يتضمن الإعلان على اسم المعلن وصفته أو شخصية اعتبارية مرخصة لمزاولة النشاط في المملكة. وفي ذات السياق، أصدرت الهيئة العامة للعقار متطلبات الترخيص للمنصات العقارية الالكترونية وتصنيفها لرفع موثوقية المنصات العقارية الإلكترونية، وشددت أنه في حال مخالفة أحد شروط الترخيص ستتخذ عددا من الإجراءات النظامية التي تشمل إلزام المنصة بإزالة الإعلان وإنذارها، أو إيقاف المُعلن من النشر في المنصة لمدة لا تتجاوز عام، أو تعليق ترخيص المنصة العقارية مدة معينة والإعلان عن ذلك، وسحب ترخيص المنصة الالكترونية والإعلان عن ذلك، وإحالة المخالفين إلى الجهة المختصة لاستكمال الإجراءات النظامية بشأنهم.


"إينوك" تبرم اتفاقية مع "إينيرو"

  أعلنت مجموعة إينوك عن اختيار شركة "إينيرو" الرائدة في مجال توزيع الوقود والزيوت البحرية كوكيل حصري لها في جنوب أفريقيا بهدف تعزيز حضور المجموعة العالمي في مجال الزيوت ومواد التشحيم المخصصة للسفن والقطاع البحري.

"إينوك" تبرم اتفاقية مع "إينيرو"

وبموجب هذا التعاون تتولى "إينيرو" حصرياً مهمة توزيع مجموعة واسعة من منتجات الزيوت ومواد التشحيم التي تنتجها اينوك خصيصاً للقطاع البحري عبر كافة موانئ جنوب أفريقيا بما فيها ديربان وكيب تاون وبورت إليزابيث وريتشاردز باي بالإضافة إلى وولفس باي في ناميبيا وغيرها من الأسواق البحرية الدولية.

وتهدف إينوك من هذا التعاون إلى تعزيز مبيعات محفظة منتجات المجموعة من زيوت التشحيم المخصصة للقطاع البحري وبالتالي توسيع حضورها العالمي وصولاً إلى موانئ جديدة وتوفير خدماتها للعملاء الدوليين في أسواق جديدة حيث تشهد أسواق جنوب أفريقيا في الوقت الراهن تداول نحو 40 مليون لتر سنوياً من هذه المنتجات.

وقال سيف حميد الفلاسي الرئيس التنفيذي لمجموعة إينوك : انطلاقاً من حرصنا المتواصل على توسيع حضورنا المحلي والعالمي وسعينا لترسيخ مكانتنا كشريك موثوق لجميع شركائنا في القطاع البحري تأتي شراكتنا الجديدة مع "إينيرو" لتؤكد على قدراتنا المتميزة وجودة منتجاتنا وخدماتنا المبتكرة في هذا القطاع ..مبديا ثقته بأن هذه الشراكة ستسهم بدور محوري في تعزيز حضورنا في مجال الزيوت ومواد التشحيم على امتداد الأسواق الدولية.

وتعدّ أسواق وموانئ جنوب أفريقيا من أبرز المساهمين في النمو الاقتصادي للدولة التي تتمتع بموقع استراتيجي متميز على واحد من أبرز المسارات البحرية الدولية من حيث كثافة الحركة وأكثرها أهمية للنقل البحري الدولي الأمر الذي يتيح لجنوب أفريقيا فرصة ثمينة للاستثمار في القطاع البحري المتنوع.


شركة "غروب - آي بي" العالمية تدشن مكتبها الإقليمي في دبي

  مينانيوزواير أعلنت "غروب آي بي"-Group-IB ، وهي شركة عالمية للكشف عن التهديدات الالكترونية والاستخبارات الالكترونية التي تركز على الخصوم ومتخصصة في التحقيق في الجرائم الالكترونية عالية التقنية ومنعها، أعلنت رسميًا عن تدشين مركزها الخاص باستخبارات وأبحاث التهديد في الشرق الأوسط وأفريقيا في إمارة دبي. حضر الافتتاح الكبير، الذي أقيم في قصر الحبتور بدبي، ممثلو المؤسسات المالية المحلية، المؤسسات الحكومية وضيف الشرف السيد كريغ جونز، مدير الإنتربول لمكافحة الجرائم الالكترونية. ويرى مسئولوGroup-IB  أن افتتاح مركز استخبارات وأبحاث التهديد في الشرق الأوسط وأفريقيا (MEA Threat Intelligence & Research Center) يعدّ علامة فارقة نحو تحقيق الهدف الاستراتيجي المتمثل في بناء أول شركة عالمية لامركزية للأمن السيبراني بمراكز بحث وتطوير تعمل بكامل طاقتها في المراكز المالية الرئيسية.

"Group-IB" العالمية تدشن مكتبها الإقليمي في دبي

ولن يكون مكتب Group-IB مركز مبيعات فقط ولكن سيكون أيضًا بمثابة مقر إقليمي واسع النطاق، يقدم جميع الكفاءات التكنولوجية الأساسية ويوفر أفضل المهارات الموجودة في مقره العالمي في سنغافورة والمكاتب الأخرى. وسوف يعمل في المركز الجديد، الواقع في مدينة دبي للإنترنت، 18 موظفًا من وحدات Group-IB  الرئيسية وهي: تحقيقات الجرائم عالية التقنية، مختبر الأدلة الجنائية الرقمية والاستجابة للحوادث (DFIR) ، استخبارات التهديدات، التقييم الأمني، طاقم الاستجابة للطوارئ الحاسوبية  (CERT-GIB) وفرق البحث عن التهديدات والاحتيال، إدارة حماية المخاطر الرقمية والأقسام الرئيسية الأخرى. 

وأوضح السيد كريج جونز، مدير مكافحة الجرائم الإلكترونية في الإنتربول، قائلًا: "مشكلة تهديد الجرائم الإلكترونية يعاني منها كل العالم، حيث تتأثر به كل منطقة بشكل مختلف. ومن خلال الفهم المباشر لكيفية تطور التهديدات وما تخلفه من آثار وأضرار في المنطقة، أعلم أنه بوسعنا معًا الحد من هذه التهديدات بعيدة المدى وتقليل الضرر بشكل أكثر فعالية. يضم هذا المقر الرئيسي مجموعة واسعة من الخبرات، التجارب والمهارات ، سيلعب ولذلك سيكون له دور محوري في أبحاث Group IB في قطاع التهديدات الإقليمية والدعم الميداني لعملائهم وشركائهم. كما يتطلع برنامج الإنتربول العالمي لمكافحة الجرائم الإلكترونية إلى زيادة تعزيز شراكتنا مع Group-IB وزيادة الأنشطة التشغيلية ضد الجرائم الإلكترونية في المنطقة بالتعاون مع هذا المكتب". 

تعد دبي إحدى المعاقل الإقليمية لتنسيق الجهود الدولية لمكافحة الجرائم الإلكترونية والبحث في مسببات وآليات التهديدات . يمكّن مركز استخبارات وأبحاث التهديدات الجديد تمامًا المجتمع المحلي من الاستفادة من معرفة Group-IB المتعمقة بالمخططات الإجرامية والتعاون الوثيق مع السلطات الدولية لفرض القانون وقوات الشرطة السيبرانية في جميع أنحاء العالم. أجرى خبراء الشركة المعتمدون أكثر من 1,200 تحقيق ناجح على مدار 18 عامًا حول العالم لإثراء النظام البيئي التكنولوجي لـ Group-IB بهدف الفهم المباشر لحيل التسلل المستخدمة في أكثر الهجمات الإلكترونية تعقيدًا.

يعد نقل المعرفة وتوظيف المواهب المحلية من العناصر الرئيسية الأخرى لاستراتيجيةGroup-IB. وتنوي الشركة زيادة عدد موظفيها لأكثر من 50 فردًا في الإمارات خلال الـ 18 شهرًا القادمة.

من جانبه علق إيليا ساشكوف، الرئيس التنفيذي ومؤسسGroup-IB ، على افتتاح المقر الرئيسي في دبي قائلاً: "إن عدم التسامح مع مجرمي الإنترنت جعلنا من الرائدين في المعركة العالمية ضد الجريمة الالكتترونية. تعد دبي مكانًا مثاليًا للقيام بهذه المهمة إلى جانب المؤسسات المحلية وأجهزة إنفاذ القانون الدولية. وكجزء من مساهمتنا في بناء نظام بيئي حيوي للأمن السيبراني في دولة الإمارات، ننوي عمل أبحاث عالمية، إضافة إلى تطوير إمكانيات المراقبة واكتشاف الحوادث والاستجابة لها هنا في دبي وتكييفها مع احتياجات السوق ".

وفي كلمته الرئيسية، سلط ديمتري فولكوف، كبير مسؤولي التكنولوجيا فيGroup-IB ، الضوء على الاتجاهات السيبرانية الإقليمية الأساسية مثل هجمات برامج الفدية وبيع صلاحية الدخول إلى شبكات الشركات. وفقًا لبيانات Group-IB ، تعرض ما لا يقل عن 12 ضحية لهجمات برمجيات الفدية المعروفة علنًا في الشرق الأوسط في عام 2020، معظمها حدث في الإمارات. 

ولتحقيق هذه الغاية، تقدم Group-IB إلى المنطقة مجموعة منتجات وخدمات تشتمل على إطار عمل  Threat Hunting لأول مرة على الإطلاق في حل واحد لحماية كل من قطاعات تكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا التشغيلية. ومن الابتكارات الأخرى التي أصبحت في متناول العملاء المحليين نظام استخبارات التهديدات والإسناد (TI&A) الخاص بـ Group-IB، وهو نظام مصمم لإنشاء وتخصيص خريطة للتهديدات السيبرانية لشركة معينة. يحصل كل محلل يستخدم TI&A الآن على إمكانية الدخول إلى أكبر مجموعة من بيانات الويب المظلمة، ونموذج متقدم لتحديد مجموعة المتسللين، وأداة تحليل الرسوم البيانية المؤتمتة بالكامل التي تساعد على ربط البيانات ونسب التهديدات إلى مجموعات إجرامية محددة في ثوانٍ.

أشرف كحيل، من أبرز رموز الصناعة، من أحدث المنضمين إلى فريق Group-IB في الإمارات. يتمتع السيد كحيل بخبرة تزيد عن 25 عامًا في مجال ريادة الأعمال في مجال تكنولوجيا المعلومات وأمن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. وسيكون مسؤولاً عن فريق تطوير الأعمال الإقليمي لـ Group-IB. 

وعلق السيد كحيل قائلاً: "تعد دولة الإمارات من أكثر الأسواق تقدمًا وتطلبًا التي تسعى جاهدة للتحسين الدائم في كل الجوانب بما في ذلك الحكومة، الخدمات، الخدمات المصرفية وفوي أولوياتها توفير الأمن السيبراني، وهذا ما يجعل Group-IB الأنسب لهذا الغرض لأن مهمتنا تهدف إلى القضاء على كافة جوانب الجرائم الالكترونية، سواء كانت بدوافع مالية، أو كانت نشاطًا على مستوى الدولة، أو عمليات احتيال هندسة اجتماعية. نتوقع أن نمونا سيعتمد بشكل بكبير على النظام البيئي الصديق للشريك الحقيقي الذي قمنا بإنشائه في المنطقة. كما ننوي عمل أبحاث وتطويرات مشتركة مع أكبر المؤسسات الحكومية في القطاع المالي وإنفاذ القانون لتقديم المزيد من الحلول المحلية وتطوير الخبرات المحلية". 


 

مملكة البحرين ترسي مناقصات بقيمة 1.6 مليار دولار

   أعلنت مملكة البحرين عن ترسية ما مجموعه 1.6 مليار دولار أميركي (607 مليون دينار بحريني) من العقود الحكومية في الربع الأول من العام 2021 وذلك وفقاً لبيانات جديدة أصدرها مجلس المناقصات والمزايدات بمملكة البحرين، وهي الجهة التي تقوم بتنظيم المشتريات الحكومية. وقد نمت قيمة المناقصات الممنوحة إجمالاً بنسبة 23% من 1.3 مليار دولار أميركي (492 مليون دينار بحريني) في الربع الأول من 2020 وهو ما يعكس حجم النشاط الاقتصادي الذي تشهده المملكة.

مملكة البحرين ترسي مناقصات بقيمة 1.6 مليار دولار

 وقد ساهمت مشاريع البنية التحتية التي أنفقت عليها البحرين حوالي 32 مليار دولار أميركي في تحقيق هذا النمو، وتشمل مشاريع البنية التحتية الإستراتيجية برنامج تحديث مصفاة بابكو الذي تبلغ تكلفته عدة مليارات من الدولارات، والذي اكتمل بنسبة 70% ومن المقرر الانتهاء منه بحلول نهاية عام 2022.

وكانت الحصة الأكبر من هذه العقود لمشاريع في قطاع النفط بقيمة 767مليون دولار أميركي (289 مليون دينار بحريني) وذلك في الربع الأول من 2021، ويليه قطاع الطيران بعقود بلغت قيمتها 382 مليون دولار أميركي (144 مليون دينار بحريني).

في حين شكل نصيب قطاع الأعمال الإنشائية والاستشارات الهندسية من العقود ما قيمته 194 مليون دولار أميركي (73 مليون دينار بحريني)، حيث بلغت قيمة العقود في مجال المواد الخام والمعدات 119 مليون دولار أميركي (45 مليون دينار بحريني).


منحة سعودية بـ 20 مليون دولارلجمهورية السودان

 أعلنت المملكة العربية السعودية عن تقديم منحة للمساهمة في تغطية جزء من الفجوة التمويلية لجمهورية السودان لدى صندوق النقد الدولي بحوالي 20 مليون دولار، إضافة إلى تحويل رصيد المملكة في حسابيّ الطوارئ والرسوم المؤجلة لدى صندوق النقد الدولي للمساهمة في معالجة متأخرات وتخفيف أعباء الديون على جمهورية السودان، بحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية السعودية.

منحة سعودية بـ 20 مليون دولارلجمهورية السودان

جاء هذا الإعلان خلال أعمال مؤتمر باريس، الذي عقد أمس الاثنين لدعم السودان، والذي أعلن خلاله رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك إعفاء كامل متأخرات مديونية السودان لكل من البنك الدولي  وصندوق النقد الدولي وبنك التنمية الأفريقي.

وبحسب البيان الذي نقلته وكالة الأنباء السعودية (واس)، فقد أكدت المملكة وقوفها التام مع الحكومة الانتقالية لاستعادة مكانة السودان الطبيعية في المجتمع الدولي، وذلك إيماناً منها بأهمية تفعيل دور السودان الإقليمي والدولي.

كما جددت المملكة دعمها لكل الجهود الرامية لحفظ أمن واستقرار السودان ورفاه شعبه الشقيق، الذي تجمعه مع المملكة العلاقات التاريخية والأخوية الراسخة.

وأشادت الرياض بكافة الجهود الإقليمية والدولية وعلى رأسها جهود الولايات المتحدة الأمريكية ومجموعة أصدقاء السودان ودول الرباعية التي تدفع إلى تعافي اقتصاده ونماء شعبه وعودته إلى مكانه الطبيعي وتوفير فرص جذب الاستثمار وانسياب التحويلات المالية وهيكلة ديونه انطلاقاً من إيمان المملكة بالتعاون الدولي لتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية.


جسر الملك فهد يكمل استعداداته لاستقبال المسافرين بين السعودية والبحرين

 أكملت المؤسسة العامة لجسر الملك فهد استعداداتها لاستقبال المسافرين عبر المنفذ الحدودي الرابط بين مملكتي السعودية والبحرين ، ضمن خطة تطويرية شاملة بدأت منذ مدة التوقف المتزامنة مع جائحة كورونا ، تضمنت تحسينات وتوسعات وإعادة تهيئة كل مناطق الإجراءات بالتنسيق مع الجهات العاملة بالمملكتين ، ويأتي تكثيف هذه الاستعدادات تزامنا مع صدور البيان الإلحاقي في المملكة العربية السعودية برفع تعليق السفر للمواطنين وفتح المنافذ البرية والجوية والبحرية بشكل كامل.

جسر الملك فهد يكمل استعداداته لاستقبال المسافرين بين السعودية والبحرين

من جهته ثمن الرئيس التنفيذي للمؤسسة العامة لجسر الملك فهد المهندس عماد المحيسن حرص قيادتي المملكتين على صحة مواطنيها واتخاذها جميع الإجراءات الاحترازية التي تحفظ سلامتهم في ظل جائحة كورونا، مبينا أن قرار السماح بعودة السفر بين البلدين سيسهم في عودة وشائج الروابط الاجتماعية وتعزيز الحركة الاقتصادية في المملكتين.

وأوضح المحيسن أن مدة توقف السفر بسبب جائحة كورونا شهدت إنجاز الكثير من المشاريع الخدمية بالجانبين السعودي والبحريني ضمن خطة تنسيقية مع مختلف الإدارات المعنية من شركاء النجاح لإتمام الخطة التطويرية التي تصب في خدمة المستفيدين والمسافرين بين البلدين ، مضيفا أن المؤسسة تهدف دائما لتقديم كامل التسهيلات والدعم المطلوب لجميع الإدارات العاملة بكامل طاقاتها حتى تؤدي أعمالها بالصورة المطلوبة التي تسهم في رفع معدلات التميز العملي مع تحقيق مزيد من معدلات العبور وفعالية وسرعة إنهاء إجراءات المسافرين في ذات الوقت.

وأبان المهندس المحيسن أنه من خلال أعمال التنسيق المكثفة مع الإدارات المختصة بالمملكتين بأنه سيتم رفع درجات الاستعداد إلى الدرجة القصوى من خلال فتح كل المسارات، كما ستقوم الجهات المختصة في المملكتين السعودي والبحريني بتطبيق الأنظمة والاشتراطات المنصوص عليها من الجهات الصحية بالمملكتين لمغادرة وقدوم المسافرين.


"صُنع في السعودية" برنامج مضيء لدعم المنتج المحلي

 يؤمن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بوجوب العمل على آلية للتغيير في القطاع الصناعي، إذ يرى أن القطاع الصناعي أمامه تحدٍّ كبير بمنافسة القطاعات الأخرى ليصبح الجاذب الأول للمستثمرين.

"صُنع في السعودية" برنامج مضيء لدعم المنتج المحلي

وفي هذا الاتجاه، أطلقت المملكة العربية السعودية الكثير من البرامج والخطط الاقتصادية لمنافسة الدول الصناعية الكبرى ومن بينها برنامج "صُنع في السعودية"، الذي يهدف إلى دعم المنتجات والخدمات الوطنية.

ويأتي إطلاق البرنامج من منطلق اهتمام وحرص ولي العهد بالصناعة الوطنية، وما يقدمه من دعم غير محدود للمنتج الوطني، لتعزيز دوره في ضوء ما تتميز به المنتجات الوطنية من جودة عالية وتنافسية كبيرة على المستوى الإقليمي والعالمي، إضافة إلى التأكيد على زيادة الوعي والثقة بالمنتج الوطني والصناعة المحلية على مختلف المستويات.

وأكد وزير الصناعة والثروة المعدنية بندر بن إبراهيم الخريف أن البرنامج يهدف إلى تعزيز "ثقافة الولاء للمنتج الوطني"، إذ تم تصميمه بناءً على دراسة لتجارب عدد من الدول، التي حققت نجاحات نوعية في تنمية قدراتها الصناعية، وذلك بحثّ مواطنيها وغرس روح الولاء للمنتج الوطني، وإعطائه الأولوية، الأمر الذي أسهم في توطين الصناعات، وتحقيق الاكتفاء الذاتي على مختلف المستويات.

ويحمل ولي العهد تطلعات كبيرة نحو هذا البرنامج المهم، الذي يعد برنامجاً لكل السعوديين، نظراً لأهميته البالغة في تغيير الصورة النمطية عن المملكة، من كونها دولة تعتمد في صادراتها بشكل كبير على النفط، إلى سوق وطنية كبيرة تضم خليطاً من المنتجات، والعلامات التجارية المتعددة التي ستسهم في إثراء الصناعة المحلية ورفع نسبة الصادرات.

وقال: إن إيجاد هوية صناعية نفتخر بها أمام العالم، كان مشروعاً وطنياً طموحاً تظافرت فيه جهود عدد من الجهات الحكومية والخاصة، لتكون هذه الهوية، أحد الركائز الرئيسة لتصبح المملكة قوة صناعية رائدة، في ظل توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز.

ولا شك أن الثقة بالمنتج الوطني باتت اليوم ضرورة مُلحة نظراً لما تمثله من انعكاسات اقتصادية كبيرة في تحفيز الاستثمارات المحلية، وجذب الاستثمارات الأجنبية، وإيجاد الفرص الوظيفية، وتعزيز القدرة على التصدير، وتحسين ميزان المدفوعات، إضافة إلى أثرها الكبير على توسيع القاعدة الاقتصادية للدولة، وزيادة الناتج المحلي الإجمالي.

كما أن "برنامج صُنع في السعودية"، سيقدم حزمة كبيرة من المزايا والفرص للشركات الأعضاء، وذلك بهدف توسيع نطاق عملها والترويج لمنتجاتها محلياً وعالمياً، إذ يمكنهم استخدام شعار البرنامج "صناعة سعودية" على منتجاتهم التي تستوفي معايير البرنامج لضمان التزامنا بالجودة المتعارف عليها، وسيعزز البرنامج روح التكاتف الوطني لدعم المنشآت الوطنية بما يعود بالنفع على أبناء وبنات الوطن.